اللغة : العربية

يدلين: نحن في مرحلة المواجهة المباشرة بين إسرائيل وإيران

24 نيسان / أبريل 2018

معاريف

 

أطلس للدراسات / ترجمة خاصة

أكد رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية الأسبق ورئيس مركز دراسات الأمن القومي في جامعة تل أبيب عاموس يدلين على أن "شهر أيار سيكون شهرًا متفجرًا. نحن لسنا قبل حرب، ولكن ثمة أحداث يمكنها أن تتطور إلى ذلك، وكلها ستقع بين 12 و15 أيار: قرار الولايات المتحدة إذا كانت ستنسحب من الاتفاق النووي، نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، الأحداث الأمنية على حدود غزة وغيرها".

وعلى خلفية الهجوم المنسوب لإسرائيل على القاعدة الإيرانية، قال يدلين "نحن الآن في مرحلة المواجهة المباشرة بين إسرائيل وإيران. علينا مراقبة الساحة الشمالية، الساحة السورية وغربها؛ لجهة إيران، هذان الأمران أمامنا، وهما ذوا أهمية كبيرة. وعلى الرغم من الجهود المبذولة لأمننا القومي؛ إلا أننا لا نعلم متى سيقرر الإيرانيون الرد على الهجوم المنسوب لإسرائيل في سوريا".

وأضاف "لقد قرر الإيرانيون الرد، ولكن لم يكن لديهم خطة جاهزة؛ لذا هم يعملون عليها في الوقت الحالي. من الممكن أن يكون الرد بإطلاق صواريخ نحونا، مهاجمة جنودنا على الحدود مع لبنان أو سوريا، وإما بعملية يتم تنفيذها ضدنا خارج البلاد".

وأشار إلى أنه "في الواقع من الصعب جدًا تفجير سفارات بعد أحداث 11 سبتمبر، ولكن حتى الآن من الممكن استهداف مواقع اسرائيلية موجودة في كل أنحاء العالم".

وذكر يدلين "لا زال البعض منا يتذكر يوم الاستقلال الـ 19 لدولة إسرائيل، الذي جسد قوة عظمى، إلى أن تسلم رابين بيانًا يعلن بأن المصريين قد دخلوا سيناء، واكتشفنا كيف وجد العظماء الكبار أنفسهم في ورطة كبيرة".

انشر عبر