اللغة : العربية

الكابينت يناقش الاستعدادات الأمنية قبيل عيد الفصح

28 آذار / مارس 2018

جنود إسرائيليون في قاعدة "تساليم"
جنود إسرائيليون في قاعدة

واللا

أطلس للدراسات / ترجمة خاصة

يجتمع الكابينت السياسي الأمني، ظهر اليوم الأربعاء، لمناقشة الاستعدادات الأمنية قبيل عيد الفصح، على خلفية التوتر على حدود قطاع غزة وتحضيرات حماس قبيل مسيرة العودة.

خلال الجلسة، المتوقع أن تستمر أربع ساعات، سيجري رؤساء منظومة الامن تقدير وضع بشأن كل الساحات قبل الاعياد، وسيناقش الوزراء أيضًا التطورات الأخيرة في الساحة السورية واللبنانية.

وكما هو مخطط، سيتراس الجلسة وزير الجيش افيغدور ليبرمان، رئيس الحكومة نتيناهو قرر البقاء ببيته لأخذ قسط من الراحة بعد أن تم نقله يوم أمس لمستشفى هداسا.

وقد كان وزراء الكابينت قد تلقوا تعليمات من رئيس الحكومة بعدم اجراء مقابلات فيما يتعلق بالمسيرة بغزة في الايام المقبلة.

جلسة النقاش هذه هي الثانية التي يجريها الكابينت هذا الاسبوع، بعد أن أجرى يوم الأحد جلسة قصيرة تم بها عرض الاستعدادات قبيل مسيرة العودة.

وقد قدر رؤساء الأمن حينها أنه من الممكن احتواء الاضطرابات والعنف ومنع تدهور الوضع والتصعيد من خلال الحد من التسبب في ايقاع قتلى. مع ذلك، التقدير هو أن التوتر الامني مع الفلسطينيين سيستمر في الاسابيع المقبلة وقد تشتد في ضوء المواجهة المتصاعدة بين رئيس السلطة الفلسطينية أبو مازن وحماس في غزة. 

انشر عبر

أخبار مميزة