اللغة : العربية

نتنياهو: نقل السفارة هي خطوة ذات تداعيات تاريخية

25 شباط / فبراير 2018

يديعوت أحرونوت

أطلس للدراسات / ترجمة خاصة

بارك رئيس الحكومة بنيامين نتيناهو في جلسة الحكومة، صباح اليوم، قرار الولايات المتحدة بنقل السفارة للقدس في شهر مايو المقبل في نفس توقيت الاحتفال بمرور 70 عام على قيام اسرائيل.

وقال نتنياهو "إنها لحظة مهمة لمواطني اسرائيل ولحظة تاريخية لإسرائيل. هذا الأمر سيكون له تداعيات مهمة، تاريخية وبعيدة المدى".

وأضاف نتنياهو "الرئيس ترامب، أنت صديق عظيم لدولة إسرائيل ونحن شاكرين لك".

الرئيس ترامب نفسه تطرق للأمر في خطاب ألقاه وقال "كل مرشح في الانتخابات قال في حملته أنه سيعترف بالقدس ولا أحد فعلها. أنا قلت أنني سأفعل ذلك، وتمت ممارسة الضغوطات علي كي لا افعل، لكنني فعلت ما هو صحيح. كل باقي الرؤساء كانوا يكذبون".

 من كان غير راضٍ عن الاعلان الامريكي هو عضو الكنيست أحمد الطيبي (القائمة المشتركة)، الذي قال في مقابلة مع موقع يديعوت أحرونوت أن "خطاب القدس للرئيس ترامب كان لا لزوم له، خاطئ وغير حكيم، وأن قرار نقل السفارة للقدس بعد وقت قصير يثير علامات تساؤل، هل هذه رغبة بمساعدة صديق في محنته؟".

الخطوة، حسب قول عضو الكنيست الطيبي، تعتبر اثبات على أن الادارة الحالية في الولايات المتحدة تميل نحو نتيناهو، لكنه فعليًا لا تساعد إسرائيل. من يريد مصلحة اسرائيل في الادارة عليه أن يذهب لتطبيق حل الدولتين وانهاء الاحتلال والسيطرة على الشعب الفلسطيني.

انشر عبر