اللغة : العربية

مجمل 2017: صواريخ من غزة أكثر، عمليات من الضفة أقل

07 كانون الثاني / يناير 2018

الثانية

أطلس للدراسات / ترجمة خاصة

نشر المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، صباح اليوم الأحد، مجمل المعطيات التشغيلية والإدارية التي كان الجيش مشاركًا بها خلال العام 2017. من البيانات يتضح أن هناك ارتفاعًا في عدد المعتقلين الفلسطينيين المشتبهين بأعمال شغب، في المقابل تم تسجيل انخفاض في عدد الأحداث في الضفة الغربية، فقد شهد عام 2017 انخفاضًا تاريخيًا في عدد المصابين الإسرائيليين جراء العمليات.

خلال العام 2017 تم تسجيل ارتفاع طفيف في عدد المرات التي تم تنفيذ عمليات إطلاق صواريخ من قطاع غزة نحو أماكن تمركز السكان. لقد شغل الجيش العام الماضي منظومة القبة الحديدية 35 مرة، مقابل 15 فقط في عام 2016. على النقيض، 59 هدفًا مختلفًا تم استهدافه في قطاع غزة ردًا على إطلاق الصواريخ، من بين الأهداف: قاذفات صواريخ، مواقع مراقبة ومعسكرات تدريبات.

في الضفة الغربية، تم اعتقال 3,617 شخصًا خلال 2017، حوالي 500 أقل عن عام 2016. في إطار نشاطات الجيش في المناطق تمت السيطرة على 10 مليون شيكل بمثابة أموال "إرهاب"، وتم إغلاق 42 مصنع مواد قتالية، وتمت السيطرة على 455 سلاح غير قانوني.

في الوقت نفسه، يمكن ملاحظة انخفاض كبير في عدد العمليات التي تم تنفيذها من الضفة الغربية، بالإضافة لانخفاض كبير في عدد المصابين الإسرائيليين نتيجة لتلك العمليات. في عام 2017 تم تسجيل 20 قتيلًا و169 مصابًا، مقابل 17 قتيل و263 مصاب في عام 2016. فضلًا عن أنهم في الجيش أشاروا لحقيقة أنه لا يوجد متسلل نجح بالدخول بشكل غير قانوني من الحدود المصرية لمناطق إسرائيل.

 

ملاحظة: الآراء والألفاظ الواردة في التقرير تعبّر عن القناة الثانية، ولا تعبّر بالضرورة عن رأي مركز أطلس للدراسات الإسرائيلية.

انشر عبر

أخبار مميزة