اللغة : العربية

الجيش يُدمر نفق توغل لإسرائيل من قطاع غزة

10 كانون الأول / ديسمبر 2017

الثانية

أطلس للدراسات / ترجمة خاصة

نقل المتحدث باسم الجيش الاسرائيلي، صباح اليوم، أن الجيش دمّر نفقًا تابعًا لحماس يتسلل لمئات الأمتار داخل إسرائيل من خانيونس.

 وقد كان الجيش قد رصد قبل عدة أسابيع النفق وتتبع طريقه وبعد ذلك تم رسم خريطة للنفق من الجانب الاسرائيلي بعد أن اتضح أنه نفق متطور جدًا لحماس.

 النفق تم اكتشافه باستخدام امكانيات تكنولوجية خاصة، استخبارات وقدرات تشغيلية وتحت اشراف القيادة الجنوبية، ومنذ ذلك الحين تتم دراسته وبحثه حتى تم تحييده.

المتحدث باسم الجيش أكد على أن "الكشف عن النفق، للمرة الثانية في الأسابيع الماضية، يُمثل انجازًا عمليًا يستند على تكنلوجيا متطورة، ويشهد على تطور قدرات الجيش الاسرائيلي. الكشف عن النفق هو جزء من جهد واسع للعثور على بنى تحتية تقوده قوات الجيش منذ انتهاء عملية الجرف الصامد". 

من جانبه، علق وزير الجيش الاسرائيلي افيغدور ليبرمان على أمر تدمير النفق قائلًا "الأنفاق التي تجتاز مناطق اسرائيل وتمس بسيادتنا هي تهديد لن نقبله وسنبذل كل ما بوسعنا للقضاء عليها".

وأضاف "بفضل الجهود المشتركة بين الجيش، وزارة الجيش والصناعات الأمنية، وصلنا لقدرات تكنولوجية جديدة في صراعنا ضد الأنفاق. أتمنى أن يتحول تهديد الأنفاق بالنسبة لسكان غلاف غزة في الأشهر المقبلة شيئًا من الماضي".

أما وزير التعليم نفتالي بينت فقد علق على أمر الكشف عن النفق وتدميره قائلًا "من يحفر يحفر لنفسه فخ الموت".

هذا وقد بارك وزير الاستخبارات والنقل الاسرائيلي يسرائيل كاتس أمر تفجير النفق وقال "هذا الأمر ينقل رسالة واضحة أن زمن تهديد الأنفاق يوشك على الانتهاء. بينما يتحدث أبو مازن عن سلام واتفاقات سياسية، حماس تحفر الانفاق وتستعد للحرب".

انشر عبر