اللغة : العربية

إسرائيل تكتشف عملية تجسس قراصنة روس على أمريكا

11 تشرين الأول / أكتوبر 2017

العاشرة

أطلس للدراسات / ترجمة خاصة

نشرت صحيفة "نيويورك تايمز"، اليوم الأربعاء، تقريرًا يتحدث عن اكتشاف إسرائيل لقراصنة روس كانوا يتجسسون على الولايات المتحدة.

وأكد التقرير على ان ضباط استخبارات إسرائيليين حددوا في الوقت المناسب القراصنة التابعين للحكومة الروسية، وأن القراصنة بحثوا في أجهزة حول العالم على أسماء أكواد لأجهزة استخبارات امريكية. وجاء في التقرير أيضًا أن إسرائيل هي من حذرت الولايات المتحدة بشأن نشاطات القراصنة الروس.

وكان ضباط الاستخبارات الإسرائيليين كشفوا عام 2015 أن شركة "كاسبرسكي" الروسية المضادة للفيروسات لديها برنامج مراقبة طورته وكالة الأمن القومي في الولايات المتحدة (ناسا)، وأنه من المخطط استخدامه في وكالات استخبارات روسية. وفقًا لذلك، منعت الولايات المتحدة الشهر الماضي وكالات حكومية من تثبيت برامج أمن معلومات للشركة.

وحسب عدة اشخاص اطلعوا على القضية، فإن القراصنة وصلوا لوثائق متنوعة لـ "ناسا". في الوقت نفسه، رفضوا في البيت الأبيض التعليق على الأمر، وكذلك "ناسا"، السفارة الاسرائيلية في الولايات المتحدة والسفارة الروسية.

يذكر أن "وول ستريت جورنال" نشرت الأسبوع الماضي ان قراصنة روس حصلوا على وثائق متنوعة لـ "ناسا" من شخص استخدم برنامج "كاسبرسكي" على جهاز الكمبيوتر في منزله. في "كاسبرسكي" نفوا أنهم يعلمون عن اختراق روسي.

 

ملاحظة: الآراء والألفاظ الواردة في التقرير تعبّر عن القناة العاشرة، ولا تعبّر بالضرورة عن رأي مركز أطلس للدراسات الإسرائيلية.

انشر عبر