اللغة : العربية

مجلس الأمن يصوّت على مشروع قرار لتجميد الاستيطان

22 كانون الأول / ديسمبر 2016

ريشت بيت

أطلس للدراسات / ترجمة خاصة

طالب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الليلة الماضية، الولايات المتحدة الأمريكية لاستخدام حق النقض "الفيتو" ضد مشروع قرار مصري بشأن الاستيطان، من المقرر أن يتم التصويت عليه مساء اليوم.

ونقلت الإذاعة الإسرائيلية العامة ما جاء في تغريدة لنتنياهو عبر حسابه الخاص على "تويتر"، مشيرًا إلى أن "على الولايات المتحدة أن تستخدم الفيتو ضد مشروع القرار المعادي لإسرائيل، الذي سيطرح اليوم في مجلس الأمن".

وأوضحت الإذاعة أن مشروع القرار الذي قدمته مصر يدعو إسرائيل لوقف أنشطتها الاستيطانية في الأراضي الفلسطينية، بما فيها القدس الشرقية.

ووفق النص المصري؛ فإن هذه المستوطنات غير الشرعية في نظر القانون الدولي "تعرض حل الدولتين للخطر، وتمثل عقبة أمام تحقيق سلام شامل ودائم".

وصرح سفير إسرائيل لدى الامم المتحدة داني دانون بأن "مشروع القرار ينطوي على المفارقة، ويجسد نفاق الأمم المتحدة".

واعتبر دانون مشروع القرار بأنه "لن يساهم في دفع أي عملية سياسية، وإنما سيكون بمثابة مكافأة لسياسة الإرهاب والتحريض الفلسطينية".

وأشار إلى أنه "في الوقت الذي يذبح فيه الآلاف في سوريا؛ يكرس مجلس الأمن وقته للتنديد بالديمقراطية الوحيدة في الشرق الأوسط".

وذكر مراسل الإذاعة ان الولايات المتحدة استخدمت "الفيتو" قبل خمسة سنوات ضد مشروع قرار مماثل، ولكن دبلوماسيين في مجلس الأمن قالوا بأنهم لا يعلمون كيف ستصوت واشنطن هذه المرة.

انشر عبر